منتديات صدى تاروت

تاروت+سنابس+القطيف وغيرها تتحد هنا..
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلس .و .جقائمة الاعضاءدخولللتواصل

شاطر | 
 

 خدام الزهراء عليها السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفتلاوي
عــضـو جــديد


ذكر عدد الرسائل : 21
تاريخ التسجيل : 07/07/2010
العمل/الترفيه : كاسب
نقاط : 28
0

مُساهمةموضوع: خدام الزهراء عليها السلام   السبت يوليو 10, 2010 4:40 am

بسم الله الرّحمن الرّحيم


اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً



بِسْمِ اللهِ الْرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ

الَلَّهٌمَّ صَلَّ عَلَىَ مٌحَمَّدْ وَآلِ مُحّمَّدْ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وَالْعَنْ أَعْدَائَهُمْ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أنقل لكم ما سمعته من إحدى محاضرات فضيلة الشيخ عبدالرضا معاش التي ألقاها في البحرين وأذيعت في قناة فورتين (الأربعة عشر معصوم صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين) حيث قام الشيخ بنقل ما سمعه من أحد الشيوخ وأئمة المساجد في المدينة المنورة حيث كان الأخير يقرأ على جماعة من شيعة القطيف مصيبة الزهراء عليها السلام في ذكرى وفاتها-هذا وأعتذر عن أي سهو أو خطأ أو تقصير- يقول شيخ المدينة

قرأت المصيبة حيث بكى الجماعة وتوقفوا عن البكاء لدى انتهائي من القراءة إلا أن أحدهم لم يتوقف بل ظل يضج بالبكاء والنحيب فاقتربت منه بعد أن أيقنت أن وراء هذا الشخص سر وقضية . سألته عن سبب عدم توقفه عن البكاء فقال: إنما هي الزهراء أنقذتني من جهنم ، وأنا الآن هنا. ثم شرع في ذكر قصته.. قال:

أصبت في حادث سيارة ولم أحس بنفسي إلا وأنا في صحراء.. كنت وحدي حتى رأيت شخصين متجهين نحوي ولما اقتربا مني سمعت أحدهما يقول للآخر: ماذا نعمل له؟ فأجابه الآخر: لا فائدة... هذا ملفه أسود.. كله أعماله سيئة.. هذا أمره محسوم!
بعد ذلك طوقا عنقي بشيء غاية في الثقل لم أستطع معه الحراك ثم ضرباني ضربة قفزت معها من شدة الألم وأخذا يواصلان ضربي، وصرت على هذا الحال طوال الليل كلما كانا يضربانني كنت أطفر من الألم من بقعة لأخرى وبلغ الألم بي أن صرخت بهما: اتركووووووني... حتى أحسست وأنا في ظلمة الليل أنني على شفا حفرة ملتهبة فأدركت أنها النهاية... وفي تلك اللحظة جاءني الإلهام أن أصرخ: يا حبيبي يارسول الله... وأخذت أبكي وأخاطبه: أنا خادم ابنتك فاطمة...
وإذا بكرسي من نور جيء به إلى الطرف المقابل من الحفرة التي كنت عندها، فجاء رسول الله (صلى الله عليه وآله) وجلس على الكرسي فجاءت امرأة جليلة القدر أدركت أنها فاطمة الزهراء عليها السلام همست في أذن أبيها فاستبشر وأظنني أنها قالت له أنني أخدم لأجلها في المجالس..أحضر وأكنس وأوزع وغيرها من الأمور.
بعدها نظر إلي رسول الله (صلى الله عليه وآله) و خاطبني قائلا: أتريد البقاء عندنا أم العودة لدار الدنيا؟ فقلت: سيدي أريد أن أكون معكم تحت رايتكم... أنا لا أريد الدنيا... وإذا بي أرى عمودا من نور نظر إليه رسول الله (صلى الله عليه وآله) وقال: في حياتك بقية. فتوسلت إلى رسول الله: سيدي ... أنا الدنيا لا أريدها بعد الآن.. فقال (صلى الله عليه وآله): أبوك وأمك جاءا إلي متوسلين بي إلى الله ويجب أن تعود للدنيا. في تلك اللحظة فتحت عيني على أصوات الصلوات على محمد وآله (اللهم صل على محمد وآل محمد) وقول المحيطين بي: (فتح عينيه).. وإذا بي على سرير في مستشفى وقيل لي أني أصبت في حادث سيارة فدخلت في غيبوبة لثلاثة أشهر حتى أفقت في تلك اللحظة وقد أدخلت إثر ذلك لمستشفى الدمام الذي كنت أرقد على أحد أسرته في العناية المركزة ولما سألت عن أبي وأمي قيل لي أنهما في زيارة لرسول الله (صلى الله عليه وآله) في المدينة المنورة يتوسلان به إلى الله من أجلي. (اللهم صل على محمد وآل محمد)
انشرها لحب فاطمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آنيـטּ !
مشرفة الألعاب والمسابقات
مشرفة الألعاب والمسابقات


انثى عدد الرسائل : 5454
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 21
العمل/الترفيه : إلىْ الَآنْ ! لَآآ يوجَدْ مآ يسسليني ..!
المزاج : عَلىْ كُلِ حآإل .. حَمداً للهِ كثيراً <3 ؛
نقاط : 4873
6

مُساهمةموضوع: رد: خدام الزهراء عليها السلام   الثلاثاء يوليو 13, 2010 2:27 am

اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه
السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً
وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً


^^
تسلم اخووي علىا الموضوع الرائع
في ميزآن آعمالك ان شاء الله . . .

__________________________________________
[b]"
اشتاقكَ حدّ الهذيان.. !
ولو يُباع وجهكَ [ كقناع ] لاشتريته بما املك..’
وارتديته في ليالي ’’ الحَنينْ ’’ إليك..
ووقفت أمام المرآة أتخيلك’ أمامي و أتحدثٌ إليكَ..|
أو سَأضعه على وسادتَي الأٌخرى اتخيلكَ بجانبِي..
وأخُبرك كم../ احبكَ /.. وكيف يمَزقني حنَيني إليك..!

[/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.formspring.me/enhiarr
 
خدام الزهراء عليها السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات صدى تاروت :: الأقسام الاسلامية :: صـــ الأدعية والزيارات ــــدى-
انتقل الى: